الحياة برس - قال رئيس الموساد الإسرائيلي ديفيد برنيغ، أنه لن يسمح لإيران بإمتلاك السلاح النووي، وأنه يتم مراقبة ما يحدث في إيران عن قرب لإبعاد التهديد الإيراني عن "إسرائيل" وإحباطه بأي شكل من الأشكال.
جاء ذلك خلال كلمة لرئيس الموساد في حفل لتكريم عدد من ضباط الجهاز، بحضور رئيس الوزراء نفتالي بينيت ورئيس دولة الإحتلال يتسحاق هرتسوغ.
وعبر عن رفضه التوصل لإتفاق مع إيران قائلاً "الاتفاق مع إيران سيء وآمال ألا يتوصلوا إليه، واضح نية إيران من اليورانيوم المخصب بنسبة عالية وهذا لا يستخدم للأغراض المدنية، كما أن الإستخدام المدني لا يحتاج لثلاثة مواقع بها آلاف أجهزة الطرد المركزي النشطة، هذا يؤكد نيتها الحصول على السلاح النووي".
وأضاف "إيران تحاول فرض هيمنتها الإقليمية، ونعرقل مساعيها بدعم (الارهاب) في جميع أنحاء العالم، وأعيننا مفتوحة ونحن في حالة تأهب وسنفعل مع الجيش كل ما يلزم لإبعاد التهديد عن إسرائيل"، حسب وصفه.
وختم قائلاً "إيران لن تحصل على السلاح النووي أبداً ليس في السنوات القادمة، بل لن تحصل عليه أبداً وهذا إلتزام علينا في الموساد".