الحياة برس - لقي 45 شخصاً مصرعهم الثلاثاء، على إثر حادث سير مروع وقع غرب بلغاريا.
وقالت وسائل إعلام محلية، بأن 12 طفلاً لقوا مصرعهم جراء الحادث، الذي وقع فجر الثلاثاء على الطريق السريع الواصل بين مدينة بلاغويفقراد والعاصمة صوفيا، بعد عبور الحافلة الحدود البلغارية متجهة الى اسطنبول وعلى متنها 52 راكباً.
وقال مسؤول في الداخلية البلغارية بأن الحافلة تحمل لوحة مقدونية شمالية، وأن 7 أشخاص بقوا على قيد الحياة ومصابون بحروق شديدة.