الحياة برس - قال جبريل الزبيدي، شقيق الأسير القيادي في حركة "فتح" زكريا الزبيدي، ان شقيقه تعرض للتعذيب والضرب والصعق بالكهرباء خلال التحقيق العسكري لدى الأمن الاسرائيلي.
وأضاف جبريل في حديث لتلفزيون فلسطين الرسمي الثلاثاء، أن زكريا موقوف على ذمة التحقيق 14 يوما بعد اعادة اعتقاله، وتم تحويله لاحدى المشافي الاسرائيلية في القدس سرا، ويرفض الاحتلال السماح للمحامين زيارته.
ونفى كافة المزاعم الاسرائيلية بأن شقيقه بحالة صحية جيدة، مطالبا للسماح للمحامين او الصليب الأحمر، او اي عضو من اعضاء الكنيست العرب بزيارته للتأكد من حقيقة وضعه الصحي والاطمئنان عليه.
مشيرا الى أن زكريا اصيب عدة مرات سابقا، وانه يعاني من اعاقة بقدمه بسبب اصابة سابقة بطلق ناري من الاحتلال، واصابة اخرى بالصدر واصابات متفرقة اليد والكتف والرأس، كما اصيب بانفجار وقع داخل المنزل خلال سنوات الانتفاضة تعرض على اثره لحروق بالغة واصيب ايضا بعجز جزئي بالنظر.
منوها لتعرضه ايضا لاصابات خلال اعتقاله الأخير منها في وجهه ويديه وكسر بالقدم.