الحياة برس - الزواج العرفي ملف واسع وشائك، الأمر لا يتعلق فقط بشخصين قررا الزواج بدافع الشهوة أو الحب، فهناك أوضاع وأحوال كثيرة تحدد صحته أو بطلانه.
الشرع الإسلامي وضع قوانين وضوابط للزواج، الذي يعد علاقة من المفترض أن تكون مستمرة حتى نهاية العمر بين المرأة والرجل بهدف بناء أسرة والإعتناء بها، وهذه القوانين والضوابط تهدف لحماية حقوق الطرفين خاصة النساء في حال حدوث أي خلافات قد تصل للطلاق، فعلينا أن نتفق بالبداية أن الزواج الشرعي الموثق هو الأفضل لكلى الطرفين لإثبات الحقوق بكل نواحي الحياة الزوجية.
الزواج العرفي يقع فيها بعض الناس، وخاصة في فئة الشباب وخاصة طلاب الجامعات المراهقين، كما يستخدمه أحياناً من يريد الزواج من زوجة أخرى ولا يريد أن تعلم زوجته الأولى بالأمر، وقد يستخدمه آخرون بسبب قيود وظيفية أو ظروف خاصة بعمل معين.

شروط الزواج الصحيح في الإسلام:

  1. الخلو من الموانع الشرعية
  2. القبول والايجاب
  3. شاهدان عدلان
  4. ولي الفتاة "أب - أخ - جد - عم" القرابة من الدرجة الأولى
على مذهب الإيمان أبي حنيفة يرى أن الولي هو ليس من الشروط الواجبة ولكن من الأفضل علمه بالشيء، ولكن هذا لا يعني أنه حلال بالمطلق، يجب التركيز في هذه النقطة جيداً.
حسب الشرع والقانون المعمول بها في بلادنا العربية، يتم التعامل مع عقد الزواج العرفي بأنه عقد صحيح، ولكنه "حرام"، خاصة في حال حدث حمل جراء إقامة العلاقة الحميميـــة، بين الشاب والفتاة.
لأنه في حال تم إقراره بأنه عقد غير صحيح، سيكون بذلك تم الحكم بأن العلاقة التي حدثت هي "زنا"، وأن الجنين "إبن حرام"، وعندها سينجو الشاب بفعلته وستكون الفتاة هي الخاسرة الوحيدة وستتحمل أعباء طفل جراء ذلك الخطأ الذي وقعت فيه، فهنا القانون والشرع يحميان الفتاة.
أما الزواج الذي يتم وفق الشروط التي ذكرناها بعلم ولي أمرها ووجود الشهود، وحتى لو لم يتم تثبيتها لدى مأذون شرعي فهي زيجات حلال لا لبس فيها، ولكن التوثيق لدى الجهات الرسمية أمر ضروري لتثبيت حقوق الزوجة.
لذلك ينصح بعدم الإقدام على الزواج العرفي لأن نتائجه وخيمة خاصة على الفتاة، ويجب أن تعلم أن حقوقها لن تكون محفوظة إلا بزواج صحيح بعلم ولي أمرها وتوثيقه لدى الجهات الرسمية.

أسباب الزواج العرفي

  1. محاولة بعض الشباب من الجنسين إشباع رغباتهما "الجنسيـــة"
  2. دافع الحب والخوف من خسارة الطرف الآخر
  3. رغبة الشاب اشباغ رغباته الجنســية بدون دفع تكاليف الزواج وربط نفسه بتوابع الزواج ظناً منه أنه يمكن الإفلات من الأمر في أي لحظة حسب رغبته
  4. الإهمال الأسرى للأبناء والبنات وعدم متابعتهم ورفقاء السوء
  5. ارتفاع نسب العنوسة والبطالة
  6. ارتفاع تكاليف الزواج والمهور
للمزيد من التفاصيل يمكنك مشاهدة هذه الحلقة للشيخ علي جمعة يتحدث عن الزواج العرفي بالتفصيل :..