الحياة برس - ضرب زلزال بقوة 7.4 درجة، الليلة الماضية، جنوب شرق المكسيك، ما تسبب في اهتزاز المباني، وخروج الناس إلى الشوارع.
وقال حاكم ولاية غيريرو هيكتور أستوديلو، إن شخصا واحدا توفي، ولا توجد حتى الآن معلومات عن عدد الخسائر البشرية، رغم أن السلطات تتلقى العديد من التقارير عن الأضرار المادية.
وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية، إن مركز الزلزال يقع على بعد 14 كلم جنوب شرق منتجع أكابولكو الساحلي في ولاية غيريرو، وعلى بُعد 400 كلم جنوب العاصمة.
من جهته، أصدر مركز الإنذار المبكر من التسونامي في المحيط الهادئ، ومقره في هونولولو، عاصمة ولاية هاواي الأميركية، تحذيرا من خطر حصول أمواج مد عالية "ضمن دائرة شعاعها 300 كيلومتر من مركز الزلزال على طول سواحل المكسيك".