الحياة برس - نعى جهاز الإستخبارات الفلسطيني فجر الخميس، إثنين من ضباطه إستشهدا خلال دفاعهما عن ثرى جنين الطاهر بالضفة الغربية المحتلة.
وأفاد الجهاز بأن عناصره إشتبكوا مع قوة خاصة إسرائيلية حاولت إقتحام مدينة جنين، مما أدى لإستشهاد كلاً من النقيب تيسير محمود عيسة، والملازم أدهم ياسر عليوي.
في سياق متصل قالت مصادر إسرائيلية أن إصابات وقعت في صفوف القوات الإسرائيلية، في حين تحدثت مصادر إعلامية دولية عن مقتل ضابط إسرائيلي في الإشتباك المسلح الذي كان عنيفاً جداً.