الحياة برس - قتل ضابط إسرائيلي فجر الخميس، وأستشهد إثنين من ضباط الأمن الفلسطيني خلال إشتباكات عنيفة إندلعت بين قوات الإحتلال الإسرائيلي، والأمن الفلسطيني في مدينة جنين شمال الضفة الغربية.
وأفادت مصادر محلية بأن قوات خاصة إسرائيلية حاولت إقتحام المدينة، وتصدت لها قوات الأمن الفلسطينية وإشتبكت معها مما أدى لمقتل ضابط إسرائيلي.
في حين قالت وزارة الصحة أن الطواقم الطبية إنتشلت جثماني شهيدين وهما: أدهم ياسر توفيق عليوي "٢٣ عاماً"، وتيسير محمود عثمان عيسة" ٣٣ عاماً"، فيما وصفت جراح ثالث بالخطيرة للغاية.
من جانبه نعى جهاز الإستخبارات الفلسطيني الشهيدين، مشيراً لإستشهادهما خلال إشتباك مع قوات خاصة إسرائيلية في جنين.
في سياق متصل تحدثت وكالات أجنبية عن وجود قتيل في صفوف جيش الإحتلال جراء الإشتباك، في حين نفى الأخير ذلك زاعماً عدم وقوع إصابات في صفوف قواته.