الحياة برس - فتحت شرطة الإحتلال الإسرائيلي تحقيقاً بحادثة تهديد أحد حراس المسؤول البريطاني توني بلير الذي زار دولة الإحتلال مؤخراً، لموظف أمني آخر بالسلاح.
وقدم سائق الفريق الأمني الخاص بحماية بلير، شكوى لدى الشرطة يتهم فيها أحد أفراد الحراسة وهو إسرائيلي من وحدة الأمن الشخصي، قام بتهديده باستخدام سلاحه الخاص، بعد إلتقاط السائق صورة لتوني بلير وهو يتناول العشاء بدون علمه.
وتم إستجواب الحارس ومواجهته بصاحب الشكوى، والتحقيق ما زال مستمراً.