الحياة برس -  شارك عشرات المواطنين، اليوم الأحد، في اعتصام تضامني مع الأسرى في سجون الاحتلال وسط مدينة نابلس، لمناسبة يوم الأسير الفلسطيني.
وحمل المشاركون الأعلام الفلسطينية وصور الأسرى ولافتات تحيي صمودهم، ورددوا شعارات تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال للافراج عن الاسرى خاصة المرضى منهم.
وكانت اللجنة الوطنية لدعم الأسرى في محافظة نابلس دعت لإحياء يوم الأسير للتضامن مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال اليوم .
وقال منسق لجنة التنسيق الفصائلي في نابلس نصر أبو جش: رسالتنا هي دعم الأسرى والمضي على دربهم ودرب الشهداء حتى نيل حقوقنا بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
من جهته، طالب مدير نادي الأسير رائد عامر بتكاتف الجهود لإسناد الأسرى وإعادة الاعتبار لقضيتهم بالعمل الشعبي المساند مع جميع المؤسسات.