الحياة برس - لقى عامل ببنى سويف مصرعه طعنا بسكين ألقتها زوجته عليه أثناء مزاحهما معا، وسؤالها عن رأيه فى البسبوسة التى أعدتها له.

البداية كانت بورود بلاغ الي مركز شرطة الفشن، يفيد تلقيه بلاغا من مستشفى الفشن المركزى، بوصول "مصطفى جاد" 30 سنة عامل، يقيم بالفشن جثة هامدة نتيجة طعنة نافدة بآلة حادة فى بطنه، وبعد أن ألقت المباحث القبض على الزوجة واعترفت أنها ألقت السكين باتجاه زوجها خلال مزاحهما.

وتبين من التحريات أن الزوجة (هالة. ط ) 20 سنة ربة منزل، قامت بإعداد (صينية بسبوسة) بناء على طلب زوجها وأثناء تناولهما لها سألته عن رأيه فى الحلوى فأخبرها بأنها غير جيدة، وأثناء مزاحهما معا ألقت سكين التقطيع باتجاهه فاخترقت صدره، وسقط غارقا فى دمائه، وهرعت إلى الخارج واستغاثت بالجيران لنقله إلى المستشفى فى محاولة لإسعافه، ولكنه فارق الحياة فور وصوله لقسم الاستقبال والطوارئ .