الحياة برس - أثبتت دراسة علمية فرنسية تهتم بالنباتات الطبيعية في مركز الدراسات الزراعية، أن زيت وبذور نبات "العرعر" له عديد من الفوائد الصحية كمضاد للأكسدة والبكتيريا ويُستخدم كمدر للبول وعلاج أمراض الجلد.

وأوضحت الدراسة، أن زيت نبات العرعر - من فصيلة الصنوبر - يحتوي على إنزيم مضاد للأكسدة هو "السوبر أكسيد"، كما يحتوي على "الفونيفينول"، و"الفلافونويد"، وعند إجراء التجارب على نشاطه ضد البكتيريا، أثبتت فاعليته بقدر كبير كما أنه يُستخدم في علاج التهاب الأسنان بفضل احتوائه على "الكلوركسيدين".