الحياة برس - قال الجيش اللبناني إن الشخص مُطلق النار على المتظاهرين في بيروت، حسبما أظهرت لقطات مُصورة، لا ينتمي إليه، نافيًا استهداف أفراده للمدنيين بالرصاص الحي.
وقالت قيادة الجيش اللبناني، في بيان مديرية التوجيه أصدرته، الأحد، إنه يهُمها نفي ما جرى تناقله عبر وسائل التواصل الاجتماعي من صور تُظهر أحد الأشخاص باللباس المدني، وهو يطلق النار باتجاه المتظاهرين، الذي عرَفه البعض بأنه العقيد جان غنطوس رئيس مكتب أمن بعبدا.
وأضاف بيان قيادة الجيش اللبناني أن "الشخص الذي ظهر في الصور ليس من عديدها"، مشيرًا إلى أن "عناصر الجيش لم يطلقوا أي نوع من أنواع الرصاص الحي باتجاه المدنيين في وسط بيروت".