الحياة برس - طالب وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتز، بالتحقيق مع القاتل المعروف " يونا أبروشمي "، بعد تحريضه على العنف والقتل ضد اليساريين.
وقال شتاينتز الأحد، أنه كما لا يمكن الصمت على دعوات اغتيال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وأسرته، أيضاً يجب عدم السماح للقاتل " الحقير" يونا أبروشمي بالتحريض ضد المتظاهرين.
يشار أن يونا ابروشمي كان قد ألقى قنبلة على مسيرة لليساريين المعارضين للغزو الإسرائيلي للبنان عام 1983، وقتل أحد المتظاهرين وأصاب آخرين من بينهم الوزير الإسرائيلي يوفال شتاينتز.


يونا أبروشمي في المحكمة - أرشيفية