الحياة برس - غادرت آلاف العوائل الفلسطينية من محافظات الضفة الغربية المحتلة، نحو مدينة القدس لأداء صلاة الجمعة، وآخرون للبحر للإستجمام، مستغلين الفتحات الموجودة بالجدار العازل والسياج الفاصل.
ويبدو أن جيش الاحتلال يتجاهل المواطنون الذين يتنقلون بالآلاف ومن خلال الباصات والمركبات، كما أن هذا الأمر يسبب قلقاً لدى الجانب الفلسطيني خوفاً من انتقال عدوى فيروس كورونا بشكل أكبر بين العوائل.