الحياة برس - كشفت جامعة هارفارد الأمريكية عن دراستين تءكدان بأن الاصابة بفيروس كورونا تعطي الجسم مناعة ضد الاصابة به مرة أخرى.
وحسب سكاي نيوز، فان الدراسة اجراها علماء على تسعة قرود تم حقنها بالفيروس، وبعد تعافيها تم تعريضها للفيروس مرة أخرى الا انه لم يظهر عليها اي اعراض للاصابة.
ويأمل العلماء داخل الجامعة الأمريكية بأن تكون تلك العلامة، مؤشرًا لبداية صناعة لقاح قيد التطوير للتخلص من فيروس كورونا المستجد. 
الدكتور دان باروش احد الباحثين بالجامعة اشار لمقدرة الحيوانات على تطوير لقاح ضد الفيروس وهو مؤشر جيد لانتاج لقاح ضد كورونا.
وفي دراسة اخرى قام العلماء بإعطاء 25 قردا نماذج من 6 لقاحات لمعرفة إن كانت المناعة ستوفر الحماية من الإصابة بفيروس كورونا أم لا، ومن ثم قاموا بتعريض هذه القرود وحيوانات أخرى "ضابطة لنتائج التجربة" للفيروس. 
وكشف الدكتور عن أن جميع "الحيوانات الضابطة" في التجربة، أظهرت درجات عالية من الفيروس في أنوفها ورئتيها، لكن الحيوانات الملقحة أظهرت "درجة كبيرة من الحماية ضد الفيروس".