الحياة برس - حرصت شركة غوغل Google، على أن يكون لها بصمة في خدمة الملايين من البشر الذين يجلسون في منازلهم تطبيقاً لإجراءات الوقاية من فيروس كورونا " كوفيد-19 ".
وركزت شركة Google مؤخراً على الأطفال بجانب المجالات الأخرى التي اهتمت بها إن كانت طبية وتكنولوجية وصحية، حيث شجعت الأطفال على البقاء في المنازل من خلال إطلاق منصة للبحث عن الألعاب في شعارات Google المبتكرة الرائجة والرائدة التي سنتحدث عن بعض تفاصيلها في مقالنا هذا عبر الحياة برس.
يعمل محرك البحث Google بشكل شبهي يومي على تغيير واجهته الرئيسية من خلال وضع رسومات وشعارات تدل على أحداث تاريخية أو شخصيات مشهور فنية وعلمية وطبية، وتذكير في المناسبات والأحداث الأكثر رواجاً وتأثيراً وشهرة، وهو ما يطلق عليه إسم " جوجل دودل "، (Google doodle games ),
وبمناسبة مرور 50 عاماً على مجال الترميز للأطفال، وحرصاً من قوقل Google لتوضيحها للأطفال قامت بابتكار طريقة جديدة لتحفيزهم على التعلم من خلال إطلاق منصة الألعاب في شعارات Google المبتكرة الرائجة.
وتهدف هذه المنصة على تطوير مهارات التفكير لدى الأطفال وصقل مهارات وتنمية قدراتهم وتعزيز روح الإبتكار لديهم.
منصة Google doodle games تحتوي على شعارات جوجل القديمة والجديدة مع مربع بحث لتسهيل عملية الوصول للألعاب والمناسبات ويمكنك الدخول للرابط من هنا رابط الألعاب في شعارات Google المبتكرة الرائجة
وبذلك تكون قوقل قد شاركت بطرح أفكار جديدة أمام الأهالي لإستغلال فترة وجود أطفالهم في المنازل لتعليمهم علم سينفعهم في حياتهم الدراسية والعملية القادمة، حيث سيتعلمون مهارات تخص البرمجيات وستتطور مهاراتهم بالإضافة لتسليتهم، وتعلمهم كيف يمكنهم البحث عن حلول للمشاكل التي يواجهونها بطريقة سلسة.
وتبدأ الألعاب بتقديم التعليمات للطفل لتسهيل العملية وتوصيل الفكرة بطرق إنسيابية.