الحياة برس - أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أن بغداد ستتحرك قريباً للسيطرة على المناطق الحدودية الخاضعة للأكراد، سعيا لزيادة الضغط في المواجهة مع إقليم كردستان.
وقال العبادي في مؤتمر صحفي الثلاثاء: "لن نبقى ننتظر إلى الأبد. سوف نتخذ إجراءات وأنا أدعو مسؤولي الإقليم إلى حسم هذا الموضوع سريعا".
وشنت الحكومة المركزية في بغداد حملة قوية على الأكراد منذ أن أجرى الإقليم استفتاء على الاستقلال في 25 من سبتمبر (آيلول) تعتبره بغداد غير قانوني.
وهددت القوات العراقية باستئناف العمليات العسكرية ضد الأكراد، متهمة إياهم بالتلكؤ في تسليم السيطرة على الحدود واستغلال المفاوضات لتعزيز دفاعاتهم.
وجاء حديث العبادي بعد ساعات من تقديم حكومة الإقليم تنازلا للحكومة المركزية بقولها إنها "ستحترم حكما قضائيا يحظر انفصال الإقليم".