الحياة برس - رصدت النجمة العالمية أنجلينا جولي ليلة أمس لدى وصولها إلى Q&A في المسرح المصري بهوليوود.


النجمة البالغة 42 عاماً، بدت في توب رمادية وتنورة ضيقة، وجاءت خصلات شعرها البني متموجة انسدلت على كتفيها وبرز جمال عينيها بوضعها الماسكارا الكثيفة والكحل، وأضافت إلى إطلالتها السحر بوضعها قرطين ماسيين وخاتماً ماسياً أيضاً حاملة حقيبة جلدية سوداء على كتفها.


وكانت أنجلينا منشغلة كالعادة حيث قامت بإخراج الدراما First They Killed My Father وارتكز الفيلم على مذكرات بالاسم نفسه بقلم "لونغ" التي نشرت عام 2000 وتحدثت عن طفولتها في ظل نظام الخمير الحمر وأدت فيه دور البطولة Sareum Srey Moch بدور لونغ، وستطلق الممثلة التي تحولت إلى مخرجة، فيلماً قريباً خلال هذا الشهر يتحدث عن فتاة صغيرة في أفغانستان تتنكر بزي صبي كي تعيل عائلتها بعد اعتقال والدها، وسيتم إطلاقه في 17 تشرين الثاني الجاري وهو فيلم رسوم متحركة ويؤدي فيه صوتي البطلتين سارة شودري ولارا ساديك.(ترجمة الفن)