الحياة برس - توقعت مصادر إسرائيلية أن تضرب هزة أرضية قوية فلسطين المحتلة ولكن لم تحدد موعدها لأنه ما زال مجهولاً، واعتبرته خطراً حقيقياً يهدد الحياة في البلاد.


ووفقا للخبراء الذين أجرت معهم وسائل الإعلام الإسرائيلية مقابلات في أعقاب الهزات الأرضية الكبيرة التي حدثت في الشرق الأوسط في وقت سابق من هذا الأسبوع، تثبت التجربة المتراكمة في العالم أن الاستعدادات قُبَيل حدوث الهزات الأرضية والتسونامي قد أنقذت الكثير من الأرواح وقلصت الأضرار التي لحقت بالبنى التحتية والمباني الأساسية الوطنية. 
ووفقا للتقديرات، إذا طرأت هزة أرضية في إسرائيل فعلا، فسينهار ما لا يقل عن 28.000 مبنى، وستلحق أضرار طفيفة بنحو 290.000 مبنى، وسيلاقي أكثر من 7000 شخص حتفهم، وسيصاب 8600 آخرون إصابات معتدلة حتى خطيرة، وسيتعرض أكثر من 370.000 شخص لإصابات طفيفة. وإذا لم يكن هذا كافيا، تشير التقديرات إلى أن نحو 170.000 شخص سيظلون دون مأوى.

وفي هذه الأثناء، تنشر قيادة الجبهة الداخلية الإسرائيلية تعليمات حول كيفية التصرف أثناء الهزات الأرضية. ووفقا لتقارير في الموقع الخاص بها، فإن الثواني القليلة الأولى من الهزة الأرضية حاسمة وينبغي التحلي بالصبر والتصرف سريعا.

السلوك السليم عند حدوث هزة أرضية:

- عندما تكونون في المبنى
- إذا كان بإمكانكم الخروج من المبنى بسرعة، فعليكم الذهاب إلى منطقة مفتوحة
- إذا لم يكن الأمر ممكنا، فعليكم دخول الغرفة المحمية وترك الباب مفتوحا
- إذا لم تكن لديكم غرفة آمنة، فاخرجوا إلى الدرج، ويُستحسن أن تنزلوا كل الدرج وتغادروا المبنى إذا كان هذا ممكنا
- إذا لم يكن بإمكانكم التصرف وفق ذلك، فيجب أن تختبئوا تحت قطعة ثقيلة من الأثاث، أو أن تجلسوا على الأرض بجانب الجدران الداخلية
- عندما تكونون في الخارج
- إذا حدثت الهزة الأرضية وأنتم خارج المبنى، فظلوا في منطقة مفتوحة، وابتعدوا عن المباني والجسور، وأعمدة الكهرباء
- عندما تكونون في شاطئ البحر
- إذا كنتم في شاطئ البحر أثناء الهزة الأرضية، فغادروا الشاطئ فورا خوفا من حدوث موجة تسونامي وفيضان.
- يشكل الانخفاض القوي والمفاجئ في مستوى المياه علامة على أن التسونامي قد يحدث قريبا، لهذا عليكم الابتعاد نحو كيلومتر على الأقل عن شاطئ البحر.
- يجب على الأشخاص الذين ليسوا قادرين على ترك شاطئ البحر أن يصعدوا إلى الطابق الرابع على الأقل في بناية قريبة.
- بعد التعرض لهزة أرضية، لا يجوز العودة إلى المبنى الذي تضرر ولا الاقتراب من شاطئ البحر!