الحياة برس - حث وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الاتحاد الأوروبي على تقديم إجراءات عملية وأن تنتقل من الدعم الإعلامي للاتفاق النووي إلى الدعم العملي لتطبيق الاتفاق بالكامل.
وقال ظريف في تصريح صحفي عقب لقائه مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني، على هامش المؤتمر الدولي للأمن والتنمية المستدامة المنعقد في سمرقند في أوزباكستان: "إيران طبقت الاتفاق النووي بالكامل لكنها ووجهت بتنصل الولايات المتحدة من التزاماتها وخلق أجواء غير مناسبة من قبل الإدارة الأمريكية الجديدة وعلى الدول الأوروبية أن تعمل على تغيير ذلك".
وأضاف ظريف: "نرحب بدعم الاتحاد الأوروبي للاتفاق النووي لكن هناك حاجة لإجراءات أوروبية أكثر فاعلية في مجال تطبيق الاتفاق والوفاء بالالتزامات فيه". 
وتابع الوزير: "موغريني قدمت إيضاحات بالتفصيل عن مساعي الاتحاد الأوروبي حول التنفيذ الكامل للاتفاق النووي وتأكيد بلدان أوروبا على تنفيذه".