الحياة برس - قالت كوريا الشمالية، السبت، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، كشف بجولته في آسيا كونه شخصا "مدمرا" وأضافت أنه "تسول" شن حرب نووية على بيونغيانغ.

وصرح المتحدث باسم خارجية كوريا الشمالية، في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية "لقد كشف ترامب خلال زيارته – إلى آسيا- كونه مدمرا للسلام العالمي والاستقرار، كما أنه تسول حربا نووية على شبه الجزيرة الكورية".
وأضافت بيونيغيانغ، أن لا شيء يمكنه أن يثني كوريا الشمالية عن المضي قدما في برنامج التسلح النووي، وهو ما يؤكد عدم وجود نية لدى البلد الشيوعي المعزول، لتخفيف التوتر مع الغرب.
وكان ترامب قد حذر كوريا الشمالية، الأربعاء، من الاستهانة بقدرات الولايات المتحدة، وأكد في وقت سابق أن إدارته عازمة على التعامل بحزم مع تجاوزات بيونغيانغ.