الحياة برس - تمكنت الأجهزة الأمنية بالجيزة من كشف غموض مقتل لواء متقاعد بمنطقة الطالبية، وبينت التحقيقات أن عاملاً وراء ارتكاب الواقعة، قتل الضحية ودفنه في منزله بسبب خلافات بينهما.
وتم إخطار النيابة وانتقل فريق من نيابة العمرانية، تحت إشراف المستشار أحمد الأبرق المحامي العام الأول لنيابة العمرانية والطالبية إلى مكان الواقعة، لاستخراج جثة الضحية، ولا تزال التحقيقات مستمرة.
البداية كانت بلاغًا تلقاه اللواء هشام العراقي، مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة، بالواقعة من شرطة النجدة.
وتم تشكيل فريق بحث ترأسه اللواء إبراهيم الديب، مدير مباحث الجيزة، وعثرت قوات الأمن على جثة الضابط مقتولا داخل شقته القريبة من مقر سفارة النيجر بمنطقة الكوم الأخضر، ظهر الخميس.
توصلت تحريات المباحث إلى هوية المجني عليه، وتبين أنه يدعى "محمد أ."، وتمكنت مأمورية من ضبط المتهم بأحد الأكمنة.
أقرّ المتهم بارتكاب الواقعة؛ بسبب خلافات مالية، مؤكدًا: "قتلته ودفنته في الشقة"، واصطحبته قوة من القسم إلى الشقة لتمثيل الجريمة في حضور النيابة العامة ورجال المعمل الجنائي.
حُرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيق.