الحياة برس - التقط مسافر من على الطائرة عمود دخان أسود كثيف ناجم عن حرائق ضخمة في غابات بولاية كاليفورنيا الأميركية، التي أسفرت عن سقوط 11 قتيلا.

وكان نايل باير على متن رحلة من ساكرامنتو إلى سان فرانسيسكو الاثنين، عندما رأى عامودا من الدخان الرمادي يتصاعد من فوق الغيوم.
وقالت الشرطة إن 11 شخصا لقوا مصرعهم في أحدث حصيلة خلفتها الحرائق "المدمرة"، التي دفعت السلطان إلى إعلان حال الطوارئ في ثلاث مقاطعات.
وتشمل حال الطوارئ التي أمر الحاكم جيري براون بفرضها، مقاطعات نابا وسونوما ويوبا الواقعة شمال خليج سان فرانسيسكو.
وبحسب جهاز الإطفاء في كاليفورنيا فقد التهمت ألسنة النيران منذ مساء الأحد حوالي 45 ألف هكتار من المساحات الخضراء في ثمان من مقاطعات الولاية.
وغالبا ما تشهد الغابات في غرب الولايات المتحدة حرائق خلال أشهر الصيف الحارة وتتأجج بفعل الرياح.
وأمر براون بنشر آلاف من رجال الإطفاء لمكافحة امتداد النيران. وطلب من الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إرسال مساعدات فدرالية لمواجهة 18 حريقا اندلعت في سبع مقاطعات.
والتهمت النيران ما لا يقل عن 1500 مسكن ومبنى تجاري، بحسب جهاز الإطفاء في كاليفورنيا الذي أشار إلى إجلاء أكثر من 20 ألف شخص.