الحياة برس - وصلت إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، السبت أكبر معمرة إندونيسية، تبلغ من العمر 104 أعوام، لأداء مناسك الحج.

وكان في استقبال، مارية مارغاني محمد، لدى وصولها، مدير غرفة عمليات اللجنة الإعلامية للحج بوزارة الثقافة والإعلام، والقنصل العام الإندونيسي بجدة، ورئيس بعثة الحج الإندونيسية.

وعبرت الحاجة الإندونيسية عن سعادتها من تسهيلات إجراءات الجوازات خلال رحلتها إلى المملكة، مشيدة بحسن الترتيب والتنظيم وسرعة الإنجاز، وحسن المعاملة مع كبار السن من الحجاج القادمين لأداء مناسك الحج.

وتلقت مارية مارغاني محمد الرعاية الصحية اللازمة وقت وصولها المطار للاطمئنان على صحتها.