الحياة برس -  ظهرت النجمة العالمية ريهانا مع حبيبها الملياردير السعودي، الذي تملك أسرته توكيل بيع ماركة السيارات “تويوتا”، حسن جميل، وهما خارجان من أحد المطاعم تحت مظلة تحميهما من المطر، حسب ما جاء على العديد من الصحف.

ويبدو أن النجمة قررت الرد على حبيبها السابق كريس براون على طريقتها الخاصة.

وكان براون قد كشف أخيراً في فيلمه الوثائقي “Chris Brown: Welcome To My Life” تفاصيل مروعة عن اعتدائه على المغنية الشهيرة، إذ ضربها على وجهها سابقاً.

ويعتقد أصدقاء المغنية، حسب صحيفة “The sun”، أن علاقة ريهانا بالملياردير السعودي جدية، خصوصاً أنها قصَّت عدداً من عُطل نهاية الأسبوع الأخيرة معه في المملكة المتحدة، وأنها أخبرت أصدقاءها بأنها واقعة في حب الشاب؛ بل ومغرَمة به.

وقد تمكن الثنائي من التكتم على سر علاقتهما 6 أشهر تقريباً، قبل أن يظهرا وأحدهما يقبّل الآخر في إسبانيا.

وظهرت ريهانا أخيراً في عدة صور مع الشاب السعودي الوسيم حسن عبد اللطيف جميل، الذي وصفته الصحافة الغربية بـ”المهذب”، بعد أن شوهدت المغنية وقد أعارها قميصاً له موصولاً بطاقية “هودي”؛ لترتديه حتى تقي نفسها من المطر في العاصمة البريطانية لندن، بالتزامن مع تصريحات كريس، حسب صحيفة Daily Mail البريطانية.

ونقلت عن المصدر ذاته أنهما “يقضيان الكثير من الوقت بعيداً عن أعين المتربصين، وهما جادّان في هذه العلاقة، ويستمتعان بوجودهما معاً”.
الجدير بالذكر أن جميل سبق أن ربطته علاقة بعارضة الأزياء البريطانية السمراء نعومي كامبل، وشوهدا معاً في حفل أقامه المغني الأميركي ستيفي ووندر في حديقة هايد بارك بالعاصمة البريطانية لندن صيف عام 2016.