الحياة برس - نشرت صحيفة ذا صن تقريرا عن شكل الاستعدادات في الماضي أثناء التوترات بين واشنطن وموسكو خلال الحرب الباردة.


أوضح التقرير أن أجواء الحرب الباردة كانت تلقي بظلالها على العالم بأسره وكان الشغل الشاغل لحكومات الكثير من الدول كيفية التصدي لهجمات نووية وإنقاذ ما يمكن إنقاذه.


كانت الأقنعة توزع على طلبة المدارس وعلى الأسر وكانت تتم مناورات تجريبية للاستعداد لهجوم نووي كما تحدد خرائط بأماكن الملاجئ التي يمكن الاحتماء بها من الإشعاعات والغبار الذري.


في تلك الأثناء، عملت المدارس أيضاً على تجهيز طلبتها لغارات جوية، فكان يطلب من التلاميذ الاختباء أسفل الطاولات بالإضافة إلى التعود على صوت صافرات الإنذار.

صور الاستعدادات :..