الحياة برس - أعلن محافظ سلطة النقد عزام الشوا الخميس، ان تحول السلطة الى بنك مركزي كامل الصلاحيات بات في مراحله الاخيرة.

وقال الشوا، خلال احتفال بافتتاح فرع للبنك الوطني في مدينة روابي شمال رام الله، "آمل ان اقف امامكم قريبا كممثل للبنك المركزي الفلسطيني. نحن في المراحل الاخيرة قبل تقديم الملف الى الرئيس محمود عباس لاتخاذ الاجراءات القانونية للتحول الى بنك مركزي".

وشدد الشوا على اهمية الدور الذي يلعبه الجهاز المصرفي في الاقتصاد الفلسطيني، "الذي اثبت قوته وجدارته في كل المفاصل"، مؤكدا ان الجهاز المصرفي "يعمل بجدية وبصمت"، مشيرا إلى تسارع النمو في مؤشرات الجهاز المصرفي، حيث اقترب اجمالي اصوله من 15 مليار دولار، وحقوق الملكية الى 1.7 مليار دولار، "وفي هذا نمو واضح مقارنة مع العام الماضي".

ولفت الى ان الجهاز المصرفي الفلسطيني يقدم خدماته عبر 317 فرعا ومكتبا منتشرة في الضفة الغربية وقطاع غزة، "ونحن من اكثر الدول اهتماما بالانتشار المصرفي خارج المدن، في الريف والمناطق النائية"، معربا عن ثقته بأن يؤدي تطبيق قانون المعاملات الالكترونية، الذي صادق عليه الرئيس عباس مؤخرا، الى احداث نقلة نوعية في الخدمات المصرفية الالكترونية، وبالتالي اتاحة الخدمة الى اكبر عدد ممكن من المواطنين.