الحياة برس - عثرت السلطات الأمريكية على العشرات من الجثث لأشخاص ماتوا متجمدين بعد أيام من هطول الثلوج على ولاية تكساس الأمريكية التي وصفت بأنها منكوبة.
وكالة "أسوشيتد برس" قالت أن الموتى عجزوا عن توفير الدفئ في منازلهم بعد إنقطاع التيار الكهربائي عن عشرات الملايين من المنازل في الولاية.
وسجلت الولاية 70 حالة وفاة جراء العاصفة الثلجية، منهم 10 ماتوا فقط لعدم توفر تدفئة في منازلهم.
وكان من بين هؤلاء فتى في الـ11 من عمره، مات وهو نائم على سريره، قرب مدينة هيوستن.
وقال مسؤولون في الولاية إنه تلقوا اتصالات من أشخاص في الأيام الأخيرة، تطلب منهم المساعدة للتحقق ما إذا كان أصدقائهم أو أفراد عائلاتهم يعانون بسبب انقطاع التيار الكهربائي.
في حال انخفاض درجة الحرارة بالجسم بشكل كبير أقل من 35 درجة، قد يؤدي ذلك للموت.
وتسببت عاصفة ثجلية غير معتادة في انخفاض درجات الحرارة في تكساس خلال الأسبوع، مما أدى إلى أزمة في الكهرباء والمياه النظيفة، حيث فقد الملايين التدفئة وإمدادات الطاقة، في حين أدى تجمد الأنابيب إلى حرمان الكثيرين من المياه الصالحة للشرب.