الحياة برس - إنتشرت في الآونة الأخيرة مقاطع فيديو لمشاهير ومستخدمي موقع الفيديوهات القصيرة "التيك توك"، وهم يمارسون تحدي أطلق عليه إسم "تحدي الشمع".
هذا التحدي يبدأ بتغطية الوجه بالشمع الساخن، وقد أطلقه أحد العاملين في صالون للحلاقة في هولندا، ونشر مقاطع فيديو لزبائنه والشمع يغطي وجوههم، مدعياً بأنه مفيد للوجه.
وحسب حديثه لبي بي سي، فإن إزالة الشعر بالشمع هو علاج شائع في الشرق الأوسط، وإنه أمر جيد للبشرة.
وقد زاد عدد متابعي محل الحلاقة لأكثر من 800 ألف متابع خلال أسابيع قليلة، وحصد أول فيديو له 83 مليون مشاهدة، وبدأ البعض يدخل في هذا التحدي بالفعل.
لكن خبراء الصحة يحذرون من أن هذا يمثل تحديًا خطيرًا قد يؤدي إلى تلف الجلد أو يهدد حياة الشخص، وأصدرت جمعية أطباء الجلد البريطانية بيانا قالت فيه "لا ينصح بمحاولة وضع الشمع في أذنيك أو أنفك".
قالت الدكتورة إيما فودجورث ، أخصائية الأمراض الجلدية ، إن شبكة Tiktok يجب أن تضيف تحذيرًا إلى جانب التحدي الجديد، لأنه يشكل خطرًا على من يستخدمه وقد يعرض أنفسه وأذنه للإنسداد".