الحياة برس - يخضع حاليا النجم العالمى ستيفين سيجال للتحقيقات من قبل إدارة شرطة لوس أنجلوس بعد أن وجهت له عدة اتهامات بالتحرش الجنسى من نساء، بما فيهن الممثلة الأمريكية جينى مكارثى.
وأكد أحد مندوبى إدارة شرطة لوس أنجلوس الخبر لموقع "The Hollywood Reporter" دون الإفصاح عن مزيد من التفاصيل.
يذكر أن جينى ماكرثى كانت قد ذكرت سابقا فى نوفمبر من عام 2017 خلال برنامج إذاعى "SiriusXM radio" أن ستيفن حاول تعريتها خلال أحد الاختبارات، على الرغم من أن السيناريو لم يدعو للعرى.