الحياة برس -  اقتحمت قوات القمع، اليوم الثلاثاء، قسم (22) في سجن "عوفر"، وشرعت بعمليات تفتيش وتخريب واسعة.
وقال نادي الأسير في بيان له، إن حالة من التوتر تسود أقسام الأسرى عقب عملية الاقتحام التي نفذتها وحدة "المتساداة" منذ الصباح، وكخطوة احتجاجية أولية، أرجع الأسرى وجبات الطعام.
يُشار إلى أن سجن "عوفر" شهد منذ مطلع العام الجاري، أعنف الاقتحامات التي نفذتها قوات القمع. علماً أن نحو (850) أسيرا، يقبعون في سجن "عوفر".