الحياة برس - رغم الفوائد الكبيرة التي تعود على الإنسان من تناول بعض الأطعمة، فإنه يجب الأخذ بالاعتبار أن بعض الأغذية تتعارض مع أدوية معينة، وربما تؤدي إلى تأثير عكسي ضار.
فعلى سبيل المثال، فإن المضادات الحيوية تفقد مفعولها إذا تم تناولها مع الحليب أو الزبادي، وفقا لما ذكرته مجلة "ويل فيت" الألمانية.
كما أن أقراص الحديد تصبح عديمة الفائدة عند تعاطيها مع القهوة أو الشاي، والجمع بين "الفلافونويد" الموجود في الفواكه الحمضية والمسكنات، كالأسبرين، يؤدي إلى سرعة ضربات القلب.
وبالمثل، لا يتفق الكورتيزون مع الفول السوداني أو رقائق البطاطا، فعند اجتماعهما قد يُصاب الشخص بحرقة في المعدة أوالتجشؤ الحمضي.
ومن الحالات الخطرة على سبيل المثال تناول مُسيّلات الدم مع البروكلي أو السبانخ أو الخس؛ نظرا لأن هذه الأطعمة تحتوي على فيتامين k الذي يعمل على تخثر الدم، ومن ثم يحدث تأثير مضاد لتأثير مُسيّل الدم، وفي أسوأ الحالات يمكن أن يؤدي هذا إلى جلطة.
كما يحذر الخبراء من تناول الجريب فروت مع الأدوية؛ نظرا لأن عصيره يمكن أن يتفاعل بشكل خطير مع بعض الأدوية، حيث يعزز التوافر الحيوي للأدوية، مما يؤدي إلى تفاعلات دوائية مفرطة وتراكم مفرط للآثار الدوائية السامة في الجسم.