الحياة برس - أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية " البنتاغون "، السبت، عن إنقاذ مواطن أمريكي إختطفه مسلحون في وقت سابق هذا الأسبوع في النيجر وتم إحتجازه في شمال نيجريا.
وقالت الدفاع الأمريكية في بيانها، أن قوات خاصة نفذت عملية إنقاذ للرهينة في الساعات الأولى من يوم 31/ أكتوبر، في شمال نيجيريا ونجحت في إستعادة المواطن الأمريكي بخير وهو في رعاية وزارة الخارجية الأمريكية، كما أنه لم يصب أي عسكري في العملية.
وأضاف:"نحن نقدر دعم شركائنا الدوليين في تنفيذ هذه العملية الولايات المتحدة ستواصل حماية شعبنا ومصالحنا في أي مكان في العالم." 
وقال مسؤول أمريكي مطلع على العملية لشبكة CNN إن المهمة، التي استغرقت عدة ساعات  أجراها فريق النخبة  "SEAL 6" التابع للبحرية الذين نقلوا إلى المنطقة بواسطة العمليات الخاصة للقوات الجوية.
مشيراً لمقتل ستة من الخاطفين السبعة، وأن الإعتقاد السائد ليس لهم إنتماء معروف لأي جماعة "إرهابية" في المنطقة، وهم فقط قطاع طرق يسعون للحصول على المال.
وسائل إعلام محلية قالت بأن ستة رجال على دراجات نارية مسلحين ببنادق "كلاشينكوف"، جاءوا لمنطقة سكن الرجل الذي كان يعمل "مبشراً مسيحياً"، بالقرب من الحدود النيجيرية، وقاموا بخطفه وطلبوا مقابله فدية.
وتمكنت القوات الأمريكية من الوصول لمكان احتجاز الأمريكي بمساعدة الأمن النيجيري.