الحياة برس - كشفت روسيا عن قناصتها الجديدة "DVL-10M3"، خلال شهر أكتوبر/2020 الجاري، وأثارت مواصفاتها إعجاب الملايين حول العالم.
الصحيفة الأمريكية "ذا ناشونال انتيرست"، كتبت مقالاً وصفت فيه البندقة بـ " الأسطورة "، في عالم البنادق، حيث أنها متعددة العيارات وجاءت من صناعة شركة Lobaev Arms، وتم الكشف عنها خلال معرض  Interpolitex-2020، الذي عقد في موسكو.
البندقية تتميز بصغر حجمها عن البنادق ذات نفس الإستخدام، ولكنها قاتلة وعالية الدقة، وتم تخفيض وزنها لـ 4.5 كلغ، وجاءت بسبطانة بطول 500 ملم، ودقتها عالية جداً لإصابة الهدف مع معدل قليل لإنحراق الطلقة في الهواء.
البندقية الروسية الجديدة، هي نموذج متطور عن بنادق القنص " DVL-10M1 "، التي تم طرحها في 2014، ولها إمكانيات كبيرة في إطلاق المقذوفات التي تصل سرعتها لأقل من سرعة الصوت.
 وتم تزويد هذه البندقية بأخمص تلسكوبي متحرك يمكن تعديل طوله ليناسب مختلف وضعيات الاستعمال، إضافة إلى سكك تثبيت خارجية تستعمل لتركيب مختلف أنواع المناظير والملحقات على البندقية، كما يمكن تزويدها بكواتم للصوت تجعلها "صامتة" تماما.